Work
Cataloguing Language  |   Arabic   ·  French

al-Ašbāh wa-l-naẓāʾir fī al-naḥw

Author

al-Suyūṭī, ʿAbd al-Raḥmān ibn Abī Bakr (Ǧalāl al-Dīn), 1445‒1505

Date of creation
  • Before 911   Hegirian
    Before 1505   Gregorian
Preferred title

al-Ašbāh wa-l-naẓāʾir fī al-naḥw   Arabic  IDEO-IFAO transliteration scheme

الأشباه والنظائر في النحو   Arabic  

Variant title work
  • al-Ašbāh wa-l-naẓāʾir al-naḥwiyya   Arabic  IDEO-IFAO transliteration scheme
  • al-Ašbāh wa-l-naẓāʾir fī al-luġa   Arabic  IDEO-IFAO transliteration scheme
Variant title expression
  •   Arabic  
Work type Aggregating work
Non-literary work Discursive work
Work manifested Early work
Work genre Textual work
Audience

Adult, serious

Summary

كتاب في علم النحو، ضمَّنه المؤلف القواعد النحوية ذوات الأشباه والنظائر، وقد قسَّمه إلى سبعة فنون: الأول وهو فن القواعد والأصول التي ترد إايها الجزئيات والفروع، وهو مرتب على حروف المعجم، وهو معظم الكتاب ومهمه. والثاني وهو فن الضوابط والاستثناءات والتقسيمات، وهو مرتب على الأبواب لاختصاص كل ضابط ببابه. أما الثالث، فهو في فن بناء المسائل بعضها على بعض، والرابع في فن الجمع والفرق، والخامس فن الألغاز والأحاجي والمطارحات والممتحنات وقد جمعها ملها في فن واحد لأنها متقاربة كما أشار إليه الأسنوي في أول ألغازه. والسادس في فن المناظرات والجالسات والمذاكرات والمراجعات والفتاوى والواقعات والمراسلات والمكاتبات، والسابع في فن الأفراد والغرائب. وقد أفرد السيوطي كل فن بخطبة وتسمية ليكون كل فن من السبعة تأليفًا مفردًا، ومجموع السبعة هو ذلك الكتاب (الأشباه والنظائر)، فقد أراد أن يسلك بالعربية سبيل الفقه فيما صفه المتأخرون فيه وألفوه من كتب الأشباه والنظائر.

History of the work

أراد السيوطي أن يجمع كتابا حافلا في أخبار النحويين، ولكنه ظل مسودة فترة طويلة بسبب أنه "لا همة لأحد في تحصيلها، ولا الإحاطة بجملتها وتفصيلها."وتركت على حالها إلى أن شرع السيوطي في وضع حاشية له على مغني اللبيب بعنوان (الفتح القريب) فضمنها" المسائل النحوية، وأبيات المحدثين المروية" وقسم البقية إلى ثلاثة أقسام؛ شواهد وفوائد وتراجم كما ذكر في مقدمة (بغية الوعاة): "وأفردت للشواهد العربية كتابا حافلا... ثم أفردت كتابا ثالثا لتراجم من فيه من النحاة، مبسوط التراجم لمن انتحاه؛ فأخذت فيه ثلث تلك المسودة، والثلث كثير؛ وأوردت فيها الدرر تترى ما بين نظم ونثير؛ وما لم يدخل فيه من الفوائد والفرائد، والألغاز والزوائد، والمناظرات والمحاورات، والفتاوى والواقعات، والغرر اللامعات؛ أفردت لها كتاب الأشباه والنظائر النحوية."

VIAF
Bibliography

6

Diamond   W 1343

Created at 07-11-2013 by migration (IDEO)

Updated at 20-07-2022 by Ahmed Gadelkarim (IDEO)


Relations with other works | 5